The news is by your side.

- Advertisement -

تفسير حلم رؤيا ابليس والشياطين والجن والكهنة والسحرة في المنام

0 4

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تفسير حلم رؤيا ابليس والشياطين والجن والكهنة والسحرة في المنام

Related Posts
1 of 354

أما إبليس اللعين.
فقال دانيال رؤيا ابليس تؤول برجل عدو ليس له دين كذاب ضال بلا حياء عجول في الشرآيس من الخيرات
ويعلم الناس كل الشر وهو الفساد والقبح ذو حراءة.
ومن رأى إبليس ينصحه فإنه يدل على حصول مضرة في ماله وجسده.
وقال لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم فإنه يبتلي بذنب عظيم ثم ينجو بعد ذلك ومن رأى إبليس أمسك يده،
بنصيحة أحد.
وقال الكرماني من أطاع إبليس ﺑﻬواه فإنه يبتلي بالنفس.
ومن رأى إبليس أعطاه شيئا فإنه يدل على حصول مال حرام فإن كان ذلك الشيء دونا فإنه يدل على فساد
الدين.
ومن رأى أنه أراد أن يضرب إبليس بالسيف ليهلكه ثم هرب فإنه يدل على حصول عدل وولاية وإنصاف.
ومن رأى أنه قتله فإنه يقهر نفسه ويسلك طريق الصلاح.
وقال أبو سعيد الواعظ من رأى أن إبليس مسه وهو مشتغل بذكر الله تعالى فإنه يؤول بأن له أعداء كثيرة يريدون
هلاكه فلا ينالون منه مرادا لقوله تعالى ” إن الذين اتقوا إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون ”
.
ومن رأى أنه يعادي إبليس أو يحاربه فإنه يدل على صحة دينه.
ومن رأى أن إبليس خوفه فإنه يدل على إخلاصه في دينه.
ومن رأى أن إبليس فرح مسرور فإنه يشتغل بالشهوات.
ومن رأى أن إبليس نزع لباسه فإنه يعزل عن منصبه.
ومن رأى أن إبليس يتخبطه فإنه يأكل الربا.
ومن رأى أن إبليس يغمزه فإنه يدل على أن رج ً لايقذف امرأته ويغويها.
ومن رأى أن إبليس يعذبه بنوع من الأنواع فإنه فرج من همه بعد حصول شدة لقوله تعالى ” أني مسني الشيطان
بنصب وعذاب ” ، وقيل إن إبليس يؤول بالسلطان الجائر.
وقال الكرماني من رأى أن إبليس ابتلعه أو دخل في فمه فإن كان مسافرا في البحر فإنه يغرق، وإن كان ناويا ذلك
فالواجب إقامته عنه مدة.
وأما الشياطين فإﻧﻬا تؤول على أوجه وقال الكرماني رؤيا الشياطين تؤول برؤيا عدو أو جاسوس لاستراقه السمع.
وقال أبو سعيد الواعظ من رأى كأنه قتل الشيطان نال نصرة وصيتا حسنا.
ومن رأى أنه شيطان فإنه يكون قد ارتكب إثما أو أفتري كذبا.
ومن رأى أنه يناجي شيطانا فإنه يشاور أعداءه ويظاهرهم في قهر أهل الصلاح فلا يستطيعون ذلك لقوله تعالى ” إنما
النجوى من الشيطان ليحزن الذين آمنوا وليس بضارهم شيئا إلا بإذن الله ” .
ومن رأى أنه ملك الشياطين وانقادوا له فإنه ينال رياسة وهيبة.
والجن تؤول بعدو كبير مكار ضار.
ومن رأى أن الجن توسوس في صدره فإنه يدل على اجتهاده بعبادة الله تعالى واشتغاله بالطاعات ليظفر على عدوه
لقوله تعالى ” من شر الوسواس الخناس ” الآية.
ومن رأى أن جنيا خطف ثوبه فإن كان عاملا يعزل، وإن كان فلاحا يصيبه أذى لقوله تعالى ” ينزع عنهما لباسهما
” الآية.
وقال جابر المغربي من رأى خلفه جنيا فإنه يدل على ظفر الأعادي به.
ومن رأى أنه قادر على الجن مسلط عليهم وهم مطيعون له فإنه يدل على حصول الشرف ومرتبة السلطنة.
ومن رأى أنه قيد جنيا فإنه يظفر على العدو.
ومن رأى أنه صار أسيرا في أيدي الجن فإنه يدل على فضائحه.
ومن رأى أنه يسر كلاما لجني فإنه ينفق مع أعادي أهل الصلاح ولا تقضي حاجته.
وقال أبو سعيد الواعظ رؤيا الجن تؤول على ثلاثة أوجه خسران وهوان وخوف شديد.
ومن رأى أنه يعلم الجن القرآن فإنه يؤول بحصول الرياسة.
ومن رأى جنيا دخل داره فإن اللصوص يدخلوﻧﻬا، وربما دلت رؤيا الجن على رؤيا أناس أصحاب احتيال في أمور
الدنيا وغرورها.
وقال جعفر الصادق رؤيا الجن تؤول على ثمانية أوجه رؤية الأعداء وفساد الدين وشهوات وهوى نفس واشتغال
وإهمال العبادة والطاعة وبعد عن أهل الدين والصلاح ويميل إلى أكل الحرام. والجنون تقدم تعبيره في محله في فصله
في الباب العشرين.
والكهنة تؤول على أوجه، فمن رأى كاهنا وهو المنجم فيؤول برجل قريب من الملوك.
وقيل رؤيا المنجم تؤول برجل كذاب لا ومن رأى أنه صار منجما فإنه يتقرب إلى ملك بالكذب والزور والبهتان،
يشكر نعم الله عليه.
وقال الكرماني من رأى أنه يتكلم بكلام الكهنة والخطاطين ونحوهم أو يكلمهم بكلام يناسب ذلك فإن تأويله
أباطيل وغرور وتصديق ذلك في المنام واليقظة جهل.
والسحرة تؤول بالكلام الباطل والكذب والفتنة وفعل قبيح وشغل ذميم بلا أصل ولا فرع وهو عدو ظالم غدار
ضال مكار.
وقال الكرماني من رأى أنه مسحور أو يسحر فإن السحر يؤول بالفتنة والكيد فإن كان الساحر جنيا فهو أقوى
وأبلغ.
ومن رأى أنه يسحر ولا يحقق سحره فإنه يقصد أن يكيد أحدًا فلا يقدر عليه.
ومن رأى أنه سحر أحدًا وأفاد معه السحر فبخلافه.
ومن رأى سحرة مجتمعين في مكان قاصدين فعل أمر فإﻧﻬم أعداء فليحذرهم.
ومن رأى ساحرا فعل شيئا يشكر عليه فإنه يرتكب فسادا ويذم على فعله، وإن رأى بخلاف ذلك فضده، وقيل من
رأى أن سحر أحدًا لمحبة فإنه يحتوي على عقله ويكون تمكنه من ذلك بقدر احتوائه عليه، وإن رأى بخلاف ذلك
فضده.
وقال بعض المعبرين من رأى أنه صار ساحرا فإنه لا يفلح أبدا لقوله تعالى ” ولا يفلح الساحر حيث أتى ” والله
أعلم.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

Subscribe to our newsletter
Sign up here to get the latest news delivered directly to your inbox.
You can unsubscribe at any time

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More